جديد الاخبار


<? echo  ?>

حفل تكريم

الكاتب الكاتب
فهد عافت

تُرفع الستارة ، موسيقى تتطاير ، و ألوان تعزف الفرح ، بينما شاشة سينمائية تنتصف المسرح ، عارضة لأوراق ، و كتب ، و أغلفة مطبوعات ، و صور شعراء ، ثم تتقدم صبيّة ، فاتنة البهاء ، كأنها الصبح يتنفّس ، تقرأ اسم بدر بن عبد المحسن ، معلنة إيّاه ، حضورا خارج كل منافسة ، ليبدأ الحفل :
طلال السعيد : لأنه غيّر من طبيعة القصيدة النبطية ، معه انتقلت القصيدة من ( مجالس الشيبان ) إلى شبابيك العشق ، و جلسات الشباب ، الحالمة بأسرار جديدة ، فصارت أكثر معاصرة ، و الأهم أنها صارت أخصب معاصرة ، ..
نايف الحربي : لتقديمه أول مطبوعة شعبية ، متخصصة ، و لإسهاماته الجريئة ، و الفاعلة ، في تحريك الراكد ، عبر مسيرته الصحفية ، كيف لا ، و هو أول معد صفحة شعبية ، تسمح لقصيدة الشعر الحر ، بالمرور ، إذ لولا جرأته ، و فهمه الواسع لطبيعة الشعر ، لتأخر كثيرا ، الاعتراف مهنيا على الأقل ، في أحقية هذا النوع الشعري المهم ، بالحضور ، ..
عبد الرحمن النجار : تكريما له ، كونه أول شاعر عامي ، كتب قصيدة الشعر الحر ، و إن لم يكن أول من نشرها ، فاتحا بذلك المجال لأصوات عديدة ، للتقدم خطوات كبيرة إلى الأمام ، حدث ذلك قبل أكثر من أربعين سنة ..
ريمية : لشعرها المتدفق الجديد ، قصيدتها الحرة ، اقتربت كثيرا من الهاجس اليومي ، و كتبت بعفوية عجيبة ، سر العجب فيها أنها عفوية مصنوعة ، بأدوات شعرية شديدة الرهافة ، حتى في لحظاتها الموحشة ، بل بالذات في هذه اللحظات ، ..
ابراهيم الخالدي : لإسهاماته الواضحة في إثراء المكتبة العربية ببحوث أدبية و دراسات ذات قيمة عالية ، أن تكون خفيف الظل ، و تظل محافظا على رزانتك ، و وقارك ، هذا صعب ، و أن تكون ( ثقيل ) الوزن ، و تحيى بكل هذه الرشاقة ، في الفكر ، و الحركة ، هذا صعب ، و أن تكون ( صعلوكا ) نبيلا ، و مرتّبا ، ترتيبا شديد الفاعلية ، هذا صعب ، و أن تكون قادرا على كل هذه الصعوبات ، و تبقى سهلا ، يسيرا ، هذا ابراهيم الخالدي ..
كان للحلم أن يطول ، و للقائمة أن تضم أكثر ، فأسماء مثل سليمان الفليّح ، وعواض شاهر العصيمي ، و مسفر الدوسري ، و محمد صلاح الحربي ، و مساعد الرشيدي ، و فاتن عبد العزيز ، و سليمان المانع ، و ماجد الشاوي ، و ناصر السبيعي ، و راشد بن جعيثن ، و عبد الرحمن بحير ، و خلف الحربي ، و علي الشرقاوي ، و علي عبد الله خليفة ، و عبد اللطيف البناي ، و سعد الحريّص ، و محمد المر بالعبد ، و محمد بن فطيس ، و خالد السبيعي ، و أحمد المسند ، و يوسف ناصر ، و أسماء أخرى ، يمكنها الحضور ببهاء كامل أيضا ،
لولا أن جرسا منبّها ، ارتجف ، فأنهى الحلم ، و أنزل الستارة
فهد عافت

   






يوتيوب الشعر والأدب

 


قصيدة: (جدة غير) للشاعر طلال حمزة قصيدة: (جدة غير) للشاعر طلال حمزة
الكاتب د.عبدالله المعيقل

قد يتفق معي قراء المقالين السابقين بأن (جدة) كمدينة، تظل مجرد اسم معلق في فضاء قصيدة حمزة شحاته،

شسع نعل كليب 1-2 شسع نعل كليب 1-2
الكاتب د.فاطمة إلياس

لا أدري لماذا تذكرت وأنا أعيد مشاهدة لقطة الفيديو التي تصور نعل منتظر الزيدي وهو يتطاير في الهواء

الصورة الفنية من التشكيل إلى التأويل الصورة الفنية من التشكيل إلى التأويل
الكاتب بأقلامهم

الصورة الفنية أو الصورة الشعرية كمايطلق عليها بعض النقاد هي أهم مقدرة فينة يمتلكها الشاعر وهي

حفل تكريم حفل تكريم
الكاتب فهد عافت

تُرفع الستارة ، موسيقى تتطاير ، و ألوان تعزف الفرح ، بينما شاشة سينمائية تنتصف المسرح ، عارضة

من أوراق فتى شعطان من أوراق فتى شعطان
الكاتب خلف الحربي

فالح الدهمان الظفيري عرفه الجمهور في النسخة الثانية من برنامج شاعر المليون بقصيدته المختلفة لغة


الكاتب الكاتب د.عبدالله المعيقل

قد يتفق معي قراء المقالين السابقين بأن (جدة) كمدينة، تظل مجرد اسم معلق في فضاء قصيدة حمزة شحاته،

الكاتب الكاتب د.فاطمة إلياس

لا أدري لماذا تذكرت وأنا أعيد مشاهدة لقطة الفيديو التي تصور نعل منتظر الزيدي وهو يتطاير في الهواء

الصورة الفنية من التشكيل إلى التأويل
الكاتب الكاتب بأقلامهم

الصورة الفنية أو الصورة الشعرية كمايطلق عليها بعض النقاد هي أهم مقدرة فينة يمتلكها الشاعر وهي

الكاتب الكاتب فهد عافت

تُرفع الستارة ، موسيقى تتطاير ، و ألوان تعزف الفرح ، بينما شاشة سينمائية تنتصف المسرح ، عارضة

الكاتب الكاتب خلف الحربي

فالح الدهمان الظفيري عرفه الجمهور في النسخة الثانية من برنامج شاعر المليون بقصيدته المختلفة لغة



القائمة البريدية اشترك معنا في نشرة الموقع الاخبارية
 


هل ما زالت معارض الكتاب هي الملتقى الأهم للأدباء والقرّاء؟

نعم
لا
نسبياً
انتهى دورها




alapn.com alapn.com 2017 جميع الحقوق محفوظة.
  برمجة وتصميم طريق التطوير